المواضيع الأخيرة
» دورة هندسة المواد والتآكل لمشرفى الصيانة والمشاريع
الأحد 22 أكتوبر 2017, 1:31 pm من طرف المركزالدولي

» دورة الاعطال في نظم القوى الكهربائية تعقد في الاردن - عمان
الأحد 22 أكتوبر 2017, 11:05 am من طرف مركز المجد للجودة

» دورة أهمية القانون الإداري في أعمال الإدارة العامة تعقد في شرم الشيخ
الأحد 22 أكتوبر 2017, 11:03 am من طرف مركز المجد للجودة

» خواطر موفدة - موفد
السبت 21 أكتوبر 2017, 5:34 pm من طرف sande

» قهوة الصباح
السبت 21 أكتوبر 2017, 7:45 am من طرف sande

» مـا أصعب أن تشــعــر بـالضــيــــــق
الجمعة 20 أكتوبر 2017, 12:13 am من طرف عبدُ الله

» #الادارة_المتقدمة_للمشاريع_ وعقودها
الخميس 19 أكتوبر 2017, 4:31 pm من طرف المركزالدولي

» إدارة المستشفيات والخدمات الصحية
الخميس 19 أكتوبر 2017, 3:37 pm من طرف المركزالدولي

» #دورة_الإدارة_الاستراتيجية_ والتخطيط_في_الشبكة_اللوجستية_النقل_والإمداد
الخميس 19 أكتوبر 2017, 3:08 pm من طرف المركزالدولي

» دورة مراجعة وتقييم وتنفيذ برامج الصيانة وتطويرها
الخميس 19 أكتوبر 2017, 2:32 pm من طرف المركزالدولي

» دورة نظم ادارة الصيانة المتكاملة باستخدام الحاسب الآلى - CMMS
الخميس 19 أكتوبر 2017, 2:03 pm من طرف المركزالدولي

» الحصول على التأشيرة الكندية في ظرف 45 يوم بدون اجراء مقابلة
الخميس 19 أكتوبر 2017, 10:45 am من طرف Mohamed Habib

» دورة الاستراتيجيات المعاصره للجوده تعقد في مصر- القاهرة
الخميس 19 أكتوبر 2017, 8:06 am من طرف مركز المجد للجودة

» دورة إجراء المقابلات ,استقطاب الكفاءات واختيارها وادارة الأداء تعقد في لندن
الخميس 19 أكتوبر 2017, 8:05 am من طرف مركز المجد للجودة

»  دورة الاستراتيجيات الحديثة لتنمية مهارات الإدراك والحس الأمني والتفكير الذهني (#أمن_البنوك_والمؤسسات_المصرفية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017, 4:10 pm من طرف المركزالدولي

المواضيع الأخيرة
المواضيع منذ آخر زيارة لي
 استعرض مُساهماتك
 المواضيع التي لم يتم الرد عليها
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

الموفد على الفيس بوك ...

خبراء المياه الدوليون يحذرون من أزمة مائية كبري في دول شمال افريقيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خبراء المياه الدوليون يحذرون من أزمة مائية كبري في دول شمال افريقيا

مُساهمة من طرف الحالم في السبت 24 نوفمبر 2012, 11:42 pm

الاهرام

حذر
خبراء المياه الدوليين من حدوث أزمة مائية كبري خلال العشر سنوات المقبلة
في دول شمال إفريقيا التي تضم كل من مصر والجزائر وليبيا وموريتانيا وتونس
مشددين علي أن مواطني هذه الدول سيواجهون تحديات مستقبلية كبيرة من أجل
توفير المياه العذبة تصل إلي حد الأزمة الكبري‏.

وكشف الخبراء أنه من المتوقع أن تبدء الأزمة المائية خلال العشر سنوات
المقبلة وذلك لكون هذه الدول أكثر دول إفريقيا فقرا في الموارد المائية
المتجددة وتقع تحت حد الفقر المائي المتعارف عليه بنسب عالية, والمقدر بألف
متر مكعب للفرد في العام, محذرين من زيادة المخاطر والأزمات والمشكلات
المائية في الإقليم مع استمرار السحب غير الآمن من المخزون الجوفي غير
المتجدد وازدياد الاحتياجات المائية لإقليم دول شمال إفريقيا ومع الزيادة
السكانية المضطردة والبرامج التنموية المختلفة مطالبين الحكومات بإحكام
قبضتها وتطبيق أقصي درجات الترشيد وتحقيق العدالة في توزيع المياه.

وأشار الخبراء إلي أن اعتماد عدد من دول شمال إفريقيا مثل ليبيا اعتمادا
كليا علي المياه الجوفية غير المتجددة أدي إلي هبوط حاد وخطير في مناسيب
المياه الجوفية بها ويمكن أن يتزايد الانخفاض في المستقبل القريب, كما حذر
الخبراء من اعتماد دول شمال إفريقيا علي المياه المشتركة مع دول أخري حيث
تعتبر مصر دولة مصب لنهر النيل الذي يتشاطأ عليه11 دولة وبها موريتانيا
التي هي دولة حدودية ودولة مصب لنهر السنغال الذي يتشاطأ عليه4 دول مما
يؤدي إلي الاعتماد علي وجود الخزانات الجوفية المشتركة للمياه.

وكشف الدكتور خالد أبو زيد المنسق الإقليمي لمشروع التقييم والمتابعة
لقطاع المياه بدول شمال إفريقيا موينا أن استخدامات هذه الدول في الري وصلت
ـ نظرا لقلة الزراعات المطرية إلي أكثر من70 مليار متر مكعب في عام كما
ارتفعت الاستخدامات المنزلية إلي أكثر من15 مليار متر مكعب في عام, وبلغت
الاحتياجات الصناعية إلي أكثر من10 مليارات متر مكعب في عام وقد وصل عدد
المحرومين من خدمات مياه الشرب النظيفة في شمال إفريقيا إلي نحو15 مليون
نسمة كما وصلت أعداد المحرومين من خدمات الصرف الصحي إلي أكثر من40 مليون
نسمة.

وشدد خبراء دول شمال إفريقيا في ختام الملتقي الإقليمي للتدريب علي نظم
التقييم والمتابعة لقطاع المياه الذي اختتم أمس واستمر علي مدار خمسة أيام,
نظمه مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا سيداري بالقاهرة, علي
الضرورة القصوي والملحة في وضع وتركيب عدادات لقياس الاستهلاك الفعلي علي
الأراضي الزراعية.

كما طالبوا بإلزام جميع المواطنين بتركيب عدادات علي كل شقة أو وحدة
سكنية وذلك لتحقيق العدالة في توزيع المياه وقياس الاستخدامات الفعلية لها
وخاصة الذين يشتكون من عدم وصول المياه إليهم.
avatar
الحالم
موفد رائع
موفد رائع

ذكر عدد المساهمات : 3483
نقاط : 63031
نقاط السٌّمعَة : 343
تاريخ التسجيل : 25/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى