المواضيع الأخيرة
» أريد مساعدة لايصال ملفي للبعثات
أمس في 8:35 pm من طرف Soli

» التأشيرة المالطية من تونس 2017
أمس في 11:27 am من طرف abusabeha

» للإفـــــــــادة :: بعض الجامعات الكندية التي تمنح قبول مشــــروط
الجمعة 20 يناير 2017, 8:40 pm من طرف shooting star

» التذاكر النصفيه ومنحة الكتب
الجمعة 20 يناير 2017, 12:15 pm من طرف Libya Libya

» الرحلة عن طريق الخطوط التركية ؟
الجمعة 20 يناير 2017, 1:52 am من طرف shooting star

» لو سمحتو قوائم تفويضات النقل 18 و19 و20 لسنة 2016 ميلادي
الإثنين 16 يناير 2017, 8:38 pm من طرف libyana79

» الدليل الشامل في شرح حجز بطاقة فيزا إلكترون من مصرف الجمهورية
الإثنين 16 يناير 2017, 10:32 am من طرف نورالدين الحداد

» دراسة دكتوراة هندسة كهربائية
الإثنين 16 يناير 2017, 1:51 am من طرف alshari

» دراسة دكتوراة هندسة كهربائية
الإثنين 16 يناير 2017, 1:44 am من طرف alshari

» السفارة الامريكية فى تونس
الأحد 15 يناير 2017, 11:42 am من طرف ashraf ali 82

» بخصوص تمديد درجة
الجمعة 13 يناير 2017, 7:28 pm من طرف Ali ali99

» توفير قبول فى جامعات فى الخارج
الجمعة 13 يناير 2017, 11:31 am من طرف نورالدين الحداد

» بخصوص تمديد درجة
الجمعة 13 يناير 2017, 4:14 am من طرف Ali ali99

»  استفسار حول قبول مشروط
الجمعة 13 يناير 2017, 1:15 am من طرف shooting star

» قرار 293 لسنة 2013 ... مجهدات شخصية
الخميس 12 يناير 2017, 9:22 pm من طرف الحوسين

المواضيع الأخيرة
المواضيع منذ آخر زيارة لي
 استعرض مُساهماتك
 المواضيع التي لم يتم الرد عليها
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
abusabeha
 
زهرة تشرين
 
Soli
 

الموفد على الفيس بوك ...

من روائع مدننا الحرة الابية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من روائع مدننا الحرة الابية

مُساهمة من طرف امة الله في الثلاثاء 03 يناير 2012, 11:14 pm


مصراته الحرة: قصة حقيقية وقعت في مدينة مصراتة أيام الحصار:

قصة اسلام طبيب فرنسي ايام الثورة المجيدة

في يوم كانت فيه الجبهات ساخنة و اشتد فيها القتال و المستشفيات تعاني النقص الشديد في المواد الطبية، و بدأت الحالات تتوالي علي مستشفى الحكمة من الجرحي و الشهداء و كان الشباب و الأطباء يصرخون بشدة (نبوا دم فصيلة O-) هذه الفصيلة غير متواجدة كثيراً... فهرع الناس شباباً و رجالاً و شيباً للتبرع بالدم.... و فجأة جاء رجل كبير و معه ابنته التي تعان...ي المرض و تئن تحت وطئة الألم الشديد بسبب عدم توفر دوائهاً نتيجة الحصار المطبق علي المدينة..

هذه الفتاة كانت مصابة بالوكيميا أي نقص في صفائح الدم البيضاء، و بدا هذا الرجل في حيرة من أمره مما يري أمام عينيه في مستشفى الحكمة و استند على جانب من الحائط هو و ابنته في انتظار أن تنتهي حالة الطوارئ في المشفى، و كان مستحيا من أن يطالب بعلاج أبنته في هذا الوقت...

سمعت أبنته صرخات الناس وهم يبحثون علي الدم و كان دمها (O-) فقالت لوالدها وهي تئن: "يا أبي إن فصيلة دمي (O-) و أريد ان اتبرع لهؤلاء الشباب أريد فعل أي شي في هذه الثورة قبل أن أموت لم يستجب لها والدها فأصرت الفتاة علي طلبها حتى ذهب الرجل إلى أحد الأطباء و شرح له الموضوع..

قال له الطبيب إذا كان هذا يفرحها فآتي بها إلي هنا فأخد منها الممرض كمية الدم المطلوبة و في نفس الوقت أخذ عينه لكي يضعها في معمل التحاليل لمعالجة الفتاة....

رجع الاب إلي البيت مع ابنته... وفي اليوم التالي تفاجأ الدكتور بنتائج التحليل و وجد الدم صافي نقي خالي من الأمراض و تحدث مع الاطباء بخصوص ذلك ....

جاء الاب مع ابنته للمراجعة ومعه التقارير وهي في صحة كاملة الابتسامة تعلو وجهها..

كان هناك دكتور من فرنسا موجود في المصحة من جمعية أطباء بلا حدود كشف علي الفتاة و راجع التقارير السابقة مع التشخيص الجديد، فوجد أن هذه الفتاة شفيت شفاء كاملاً من المرض....

لم يستوعب الدكتور ما يحصل أمامه عينيه و كيف حدثت هذه المعجزة مع هذا النوع من المرض..

بدأ يتساءل و يكرر السؤال كيف حصل ما حصل؟ و كانت الاجابات الله معنا الله مع الحق فأسلم الطبيب و نطق بالشهادتين في مسجد الزروق...

_______________________________


امة الله
موفد رائع
موفد رائع

عضو إدارة

مشرفة المنتدى الإسـلامـي
قسم ليبيا كما نريد
منتدى فرنسا


الأوسمة:
  • وسام الإدارة


انثى عدد المساهمات : 1344
نقاط : 17477
نقاط السٌّمعَة : 543
تاريخ التسجيل : 07/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى