المواضيع الأخيرة
» للإفـــــــــادة :: بعض الجامعات الكندية التي تمنح قبول مشــــروط
الجمعة 20 يناير 2017, 8:40 pm من طرف shooting star

» التذاكر النصفيه ومنحة الكتب
الجمعة 20 يناير 2017, 12:15 pm من طرف Libya Libya

» الرحلة عن طريق الخطوط التركية ؟
الجمعة 20 يناير 2017, 1:52 am من طرف shooting star

» التأشيرة المالطية من تونس 2017
الأربعاء 18 يناير 2017, 9:43 pm من طرف Lamman. Libya

» لو سمحتو قوائم تفويضات النقل 18 و19 و20 لسنة 2016 ميلادي
الإثنين 16 يناير 2017, 8:38 pm من طرف libyana79

» الدليل الشامل في شرح حجز بطاقة فيزا إلكترون من مصرف الجمهورية
الإثنين 16 يناير 2017, 10:32 am من طرف نورالدين الحداد

» دراسة دكتوراة هندسة كهربائية
الإثنين 16 يناير 2017, 1:51 am من طرف alshari

» دراسة دكتوراة هندسة كهربائية
الإثنين 16 يناير 2017, 1:44 am من طرف alshari

» السفارة الامريكية فى تونس
الأحد 15 يناير 2017, 11:42 am من طرف ashraf ali 82

» بخصوص تمديد درجة
الجمعة 13 يناير 2017, 7:28 pm من طرف Ali ali99

» توفير قبول فى جامعات فى الخارج
الجمعة 13 يناير 2017, 11:31 am من طرف نورالدين الحداد

» بخصوص تمديد درجة
الجمعة 13 يناير 2017, 4:14 am من طرف Ali ali99

»  استفسار حول قبول مشروط
الجمعة 13 يناير 2017, 1:15 am من طرف shooting star

» قرار 293 لسنة 2013 ... مجهدات شخصية
الخميس 12 يناير 2017, 9:22 pm من طرف الحوسين

» الملتقي الخاص بالطلبة المدرجين في تفويضات النقل أرقام ( 18 ، 19 )
الأربعاء 11 يناير 2017, 9:07 pm من طرف mado

المواضيع الأخيرة
المواضيع منذ آخر زيارة لي
 استعرض مُساهماتك
 المواضيع التي لم يتم الرد عليها
الموفد على الفيس بوك ...

قصة أسير ف سجون اسرائيليه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة أسير ف سجون اسرائيليه

مُساهمة من طرف tob ruk في الثلاثاء 15 مايو 2012, 7:36 pm

موضوع متميز | لكل من يسأل عن قصة الإضراب عن الطعام، إنّها قصة سنوات من الصمود.

اقرا معي هذا الموضوع الذي يبكي له القلب...

يطالبون بأقل الحقوق، إنّهم الاسرى، معزولون فى زنازين منفصلة، ومنهم من لم ير أسرته ولم ير النور منذ 12 عاما، وهم ايضا معزولون بصورة كاملة فى زنازين عزل انفرادية لا يخرجون منها إلا لمدة ساعة في اليوم وهم مقيدى الأيدى والأرجل.

اقرؤا معي قصة هذا الاسير ماذا يقول لاخيه:

لا تقل لأمى إننى صرت أعمى، فهى ترانى لكنى لا أراها. ابتسم واتحايل عليها حينما ترينى صور اخوتى واصدقائى وجيران الحارة على شباك الزيارة، فهى لا تعرف اننى صرت كفيفا بعد أن دب المرض عينى حين غزت العتمة كل حياتى. لا تقل لها إننى انتظر عملية جراحية لزراعة القرنية منذ سنوات، لكن إدارة السجن تماطل وتستدعى إلى عينى كل اسباب الرحيل عن النهار، هذا بعض ما كتبه الاسير الفلسطينى محمد براش فى رسالة إلى شقيقه يشرح فيها أسباب لجوئه مع زملائه إلى الإضراب المفتوح عن الطعام الذى دخل يومه الرابع عشر.

قصة براش واحدة من آلاف القصص المشابهة لنحو خمسة آلاف اسير يعيشون فى اقبية السجون الإسرائيلية، بعضهم معزول لم ير أهله ولا نور النهار كاملا منذ سنين طويلة وبعضهم مريض ولا يجد طريقا للعلاج، والبعض الآخر أمضى شبابه فى السجن ووصل إلى خريف العمر وما عاد يأمل فى أن يموت بين أهله.

هذه المعاناة دفعت عددا من الأسرى إلى اللجوء لإضراب مفتوح عن الطعام منذ اكثر من شهرين وانضم إليهم فى 17 من شهر ابريل الماضى 1300 اسير آخر، بينهم اسرى لم يضربوا عن الطعام فقط وإنما أيضا عن الماء، الأمر الذى يهدد حياتهم بصورة فورية.

كانت الاحتجاجات فى السجون الإسرائىلية قد بدأت بإضراب فردى من الأسير خضر عدنان (35 عاما) الذى امتنع عن الطعام مدة 66 يوما، تبعته الأسيرة هناء شلبى (27 عاما) التى أضربت عن الطعام نحو 50 يوما، ثم ظل عدد المضربين عن الطعام يتزايد منذ شهرين، حتى وصل عددهم الآن إلى ألفى شخص.

رئيس نادى الأسير الفلسطينى قدورة فارس قال إن 14 أسيرا معزولون فى زنازين منفصلة، ومنهم من لم ير أسرته ولم ير النور منذ 12 عاما، كما فى حالة الأسير حسن سلامة، ومن الاسرى من امضى اكثر من 30 عاما فى السجن، ومما ذكره الاسير المحرر نائل البرغوثى الذى أمضى 33 عاما ونصف العام فى الأسر، وافرج عنه فى صفقة تبادل الأسرى الأخيرة فى مقابل الجندى جلعاد شاليط، أن بعض زملائه اصبحوا مقعدين لا يتحركون الا على الكراسى ولا يستطيع الواحد منهم أن يدخل الحمام منفردا، ومنهم من يعانى امراضا مزمنة قاتلة مثل الأورام السرطانية والقلب وغير ذلك.

الحكومة الإسرائيلية ترفض ليس فقط اطلاق سراح الأسرى وكبار السن وإنما ترفض ايضا تحسين شروط معيشتهم داخل السجن، وقد عدد البرغوثى 3 أسباب رئيسية وراء إضراب الأسرى عن الطعام. الأول أن المئات من الأسرى لم يروا عائلاتهم منذ سنين طويلة وجميع الأسرى من قطاع غزة لم تسمح السلطات لعائلاتهم بزيارتهم منذ الانسحاب الاسرائيلى من القطاع قبل ست سنوات، كما أن المئات من الأسرى من الضفة لا يسمح لعائلاتهم بزيارتهم لأسباب اخرى امنية. السبب الثانى هو العزل والمطالبة بإلغائه، فهناك عدد بين ١٢ و٢٠ أسيرا معزولون بصورة كاملة فى زنازين عزل انفرادية لا يخرجون منها إلا لمدة ساعة في اليوم وهم مقيدى الأيدى والأرجل. أما السبب الثالث فهو التفتيش الليلى الذى يتم فيه إيقاظ الأسرى والعبث بحاجياتهم.


_______________________________


tob ruk
موفد مميز
موفد مميز

ذكر عدد المساهمات : 880
نقاط : 13412
نقاط السٌّمعَة : 396
تاريخ التسجيل : 12/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى