المواضيع الأخيرة
» اتفاق حول منح التأشيرة تشيكيه لليبيين من تونس
أمس في 3:50 pm من طرف Libya Libya

» كتب في علم النبات
أمس في 3:34 pm من طرف Libya Libya

» تفويض النقل وتغيير الساحة
أمس في 2:38 pm من طرف البتول محمد

» طلب وليس امر
الجمعة 09 ديسمبر 2016, 5:31 pm من طرف كابتشينو

» لكل شخص متردد بسبب اللغة الالمانية
الخميس 08 ديسمبر 2016, 8:10 pm من طرف oktub

» دراسة الدكتوراة في المانيا
الخميس 08 ديسمبر 2016, 7:50 pm من طرف oktub

» اجراءات تقديم التأشيرة لزوجة و الأبناء
الخميس 08 ديسمبر 2016, 8:16 am من طرف أبوبكر موسى حامد

» كتاب 1000 سؤال لاختبار توفل مع إجاباتها
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 3:17 pm من طرف مدير المنتدى

» تعرف على الدول التي يمكن لليبيين السفر اليها دون تأشيرة دخول
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 2:04 pm من طرف مدير المنتدى

» نصيحة الله يرحم والديكم
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 5:19 am من طرف Sandrik

» دكتوراة في كندا
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 5:04 am من طرف Sandrik

» خطاب وزير التعليم المفوض بشأن الإسراع في احالة الربع الرابع
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016, 7:40 pm من طرف البتول محمد

» يمكنك أن تشفي نفسك
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016, 7:31 pm من طرف NAIMA BASHER

» السفارة الامريكية بتونس
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016, 7:43 am من طرف أبوبكر موسى حامد

» قرار ايفاد رقم 628/2015
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 1:27 pm من طرف dr.mhgb

المواضيع الأخيرة
المواضيع منذ آخر زيارة لي
 استعرض مُساهماتك
 المواضيع التي لم يتم الرد عليها
الموفد على الفيس بوك ...

عبادة الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عبادة الله

مُساهمة من طرف عبد الناصر في الأربعاء 20 يونيو 2012, 6:23 pm

العبادة لله العلي القدير نوعان:

الأول: عبادته لأنه أهل لأن يعبد ويجل ويحب ويعظم, فلا يكون العبد مع ربه كأجير السؤ إن أعطى أجره عمل وإن لم يعط لم يعمل...فهذا عبد الأجرة..لاعبد المحبة والإرادة, وهذه نظرة الصوفية بشكل خاص...... وفي هذا تقول الزاهدة الكبيرة رابعة العدوية:

كلهم يعبدون من خوف نار .........ويرون النجاة حظا جزيلا
أو بأن يدخلوا الجنان فيحظوا........ بنعيم ويشربوا سلسبيلا
ليس لي في الجنان والنار حظ.....أنا لا أبتغي بحبي بديلا

الثاني: فند يعض علماء الإسلام هذا النوع الأول ولم يروا أي حرج أو نقص في عبادة الله خوفا وطمعا ورغبة ورهبة كما يقول القرأن ( أولئك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه إن عذاب ربك كان محذورا).....الإسراء 57. ( والذين يقولون ربنا أصرف عنا عذاب جهنم إن عذابها كان غراما) القرقان 65. كذلك يقول القرأن على لسان سيدنا إبراهيم ( وأجعلني من ورثة جنة النعيم وأغفر لأبي أنه كان من الضالين ولاتحزني يوم يبعثون) الشعراء 85-87.

أيا كان نوع العبادة..فلنتقي الله حق تقاته ولنعبده بشكل يليق بجلاله وعظيم قونه وسلطانه...

( ياأيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا)..النساء الأية الأولى

عبد الناصر
عضو إداره
عضو إداره

مشرف المنتدى العام و سوق المنتدى


الأوسمة:
  • وسام الإدارة


ذكر عدد المساهمات : 3401
نقاط : 50265
نقاط السٌّمعَة : 191
تاريخ التسجيل : 05/03/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى